طرق تنظيف فروة الراس وعلامات لا يجب تجاهلها

تنظيف فروة الراس .. أهم الطرق وفوائدها لصحة شعركِ

يعتبر تنظيف فروة الراس واحدًا من أهم خطوات العناية بالشعر، ورغم هذا فلا يهتم الكثيرون بهذا الأمر حتى تبدأ مشاكل التساقط والقشرة والجفاف وغيرها، فهذه الخطوة تختلف عن مجرد غسل الشعر بالطريقة العادية.

 

إذ هناك طرق معينة لتطهير فروة الرأس من التراكمات وتفتيح المسام وتلك التي سنتعرف عليها الآن.

 

لماذا عليك تنظيف فروة الراس

قد يتعجب البعض من أهمية تنظيف فروة الراس بشكل خاص في الأساس، ولكن هناك الكثير من الفوائد التي ستلاحظينها مباشرة عند الحفاظ على روتين لتطهير الرأس، ومن هذه الفوائد:

 

1. ترطيب الشعر:

قد يتعارض القول بتطهير فروة الرأس مع الترطيب، وهذا حقيقي في وقت استخدام المطهر نفسه، ولكن بعد هذا ترتف نسبة ترطيب الشعر نتيجة فتح المسام وزيادة إفراز العناصر الغذائية وتقوية أداء البصيلات والحفاظ على خلايا الجلد عمومًا وحمايتها من البكتيريا والفطريات التي تقلل من التغذية التي تصل للشعر ومنها العناصر المرطب.

 

لذا فتطهير وتنظيف فروة رأسك سيساعدك باستمرار على منحك شعر ناعم وصحي وأكثر قوة.

 

2. زيادة كثافة الشعر ومنع التساقط:

عندما تعمل البصيلات بكفاءة أكبر في إنتاج الشعيرات فإن الكثاقة تزيد ويتراجع معدل تساقط الشعر من ناحية أخرى وهذا بسبب التخلص من سموم فروة الرأس والتي تكون في عُمق البصيلات.

 

فالتطهير ينشط الدورة الدموية ويجعل الفيتامينات والمعادن والبروتينات تصل بشكل أسرع إلى الشعر وتزيد من التغذية المتوفرة لديه.

 

لذا إذا كنت تعاني من الشعر الخفيف وترغبين في زيادة الكثافة ففكري في تطهير وتنظيف عميق لفروة الرأس للتأكد من تخلصها من كل ما يعوق وصول التغذية السليمة.

 

3. تقوية جهاز المناعة:

قد تندهشين من العلاقة بين جهاز المناعة وتطهير فروة الرأس، ولكن تراكم السموم في جلد الرأس يمكن أن يصل إلى الدم أيضًا، كما أن يستهلك جزءًا بالفعل من طاقة الجهاز المناعي في محاولة مقاومة تلك السموم وإخراجها من الجلد.

 

لذا عند تطهيرك لفروة الرأس فإنك تقللين من الضغط على جهاز المناعة وتساعدينه في توجيه عنايته لمناطق أخرى من الجسم مما يقلل التعرض للعدوى.

 

4. التخلص من القشرة:

وهي النتيجة المباشرة التي ستحصلين عليها فورا من استخدامك مطهر لفروة الرأس، فستتخلصين من القشرة المزعجة والرقائق البيضاء التي تفسد مظهرك وتقلل من تغذية الشعر وترطيبه.

 

5. الحماية من الفطريات والأمراض الجلدية:

إن ترك تراكمات منتجات العناية بالشعر على فروة الرأس لفترة طويلة ومع العرق والتلوث وغيرها، فإنها يمكن أن تكون مصدرًا للأمراض الجلدية مثل الصدفية والاكزيما وقمل الرأس وغيرها والتي تؤثر كلها على صحة وجمال الشعر وعلى الجسم عمومًا.

 

ما هي أهم طرق تنظيف فروة الراس

تتنوع الطرق التي يمكنك الاختيار بينها لتنظيف فروة الراس، يمكنك اختيار طريقة واحدة فقط، أو يمكنك الجمع بين أكثر من واحدة أو التبديل بينها وفقا لما يتلاءم أكثر مع شعرك وطريقتك في العناية به، ومن أهم تلك الطرق:

 

1. استخدام شامبو أو منتج مطهر لفروة الرأس:

وهو يعتبر واحدا من أكثر الطرق شيوعا لمنح الرأس تنظيف عميق أكثر من المعتاد، ويؤكد خبراء التصفيف أن الشامبو التوضيحي أو المطهر يتشابه في عمله مع الشامبو العادي، ولكنه أكثر قدرة على التخلص من التراكمات والزيوت وغيرها.

 

ولكن من عيوبه أنه لا يستهدف فقط التراكمات الضارة، ولكن الزيوت الطبيعية المفيدة في الشعر أيضًا مما يؤدي إلى الجفاف، لذا يتم استخدماه مرة واحدة فقط شهريًا.

 

كما أن هناك مقشر لفروة الرأس ورغوة تنظيف يتم تدليكها فقط في فروة الرأس للتخلص من خلايا الجلد الميتة، وهذه المنتجات في العادة تكون مرتفعة الثمن ولكنها تساعد في تطهير مثالي دون الكثير من جفاف الجلد.

 

2. طين البنتونيت والصبار:

يساعد الطين في التخلص من التراكمات والسموم الموجودة في الشعر وفروة الرأس نتيجة تمتعه بشحنة كهرومغناطيسية سالبة قوية، أما هلام الصبار فهو غني بالخصائص المغذية بالإضافة إلى مضادات الأكسدة التي تحافظ على الشعر من الفطريات والسموم.

 

وستحتاجين في هذه الطريقة إلى:

  • نصف كوب من مسحوق طين البنتونيت وهو موجود في متاجر العطارة.
  • نصف كوب من هلام الصبار النقي
  • 4 ملاعق من خل التفاح
  • كوب من خل التفاح.

 

ويتم مزج الطين مع هلام الصبار مع 4 ملاعق الخل حتى الحصول على عجينة لينة وناعمة للغاية ويتم تطبيقها على فروة الرأس لمدة 30 دقيقة، وبعد التأكد من جفاف القناع يتم شطفه يكوب خل التفاح، وانتظري لمدة 5 دقائق ثم اغسلي شعرك بالشامبو والبلسم.

 

ويمكن لهذه الطريقة أن تُستخدم كل أسبوعين لتطهير مثالي لفروة الرأس، وإذا كنت ترغبين في استخدامها بمعدل أكبر فتجنبي استخدام خل التفاح لشطف الشعر.

 

3. صودا الخبز:

وهي تعتبر من المواد المذهلة في إزالة التراكمات من فروة الرأس والمساعدة على التنظيف العميق، كما تكافح القشرة بكفاءة.

 

وستحتاجين في هذه الطريقة إلى:

  • نصف كوب من صودا الخبز
  • 3 أكواب من الماء الساخن.

 

ويتم مزج صودا الخبز مع الماء الساخن وتركه جانبا حتى يبرد تماما، ثم اسكبي الخليط على شعرك وقومي بتدليكه في فروة الرأس واتركيه لعدة دقائق ثم اشطفيه بالماء، ويمكنك استخدام البلسم بعد ذلك للترطيب، وهو من طرق التطهير التي يمكنك استخدامها كل أسبوع أو أسبوعين اعتمادا على نوع شعرك.

 

4. الشامبو المطهر بالملح الصخري:

هذا المزيج من الملح الخشن والشامبو العادي يعمل على إزالة الخلايا الميتة وتنظيف الشعر من التراكمات دون الكثير من التغيير في روتينك العادي للعناية بشعرك.

 

وستحتاجين هنا إلى:

  • جزئين من ملح البحر الخشن
  • جزء من الشامبو

 

واخلطي المكونات معا في وعاء خارج زجاجة الشامبو بحيث يكون الملح أكثر من الشامبو ودلكيه في فروة الرأس جيدا حتى الحصول على رغوة غنية ثم اشطفيه بالماء، وتكفي مرة واحدة شهريًا منه لمنحك الكثير من الفوائد سواء التطهير أو التخلص من الطاقة السلبية أو مقاومة الأمراض الجلدية.

 

5. الخيار والليمون:

فمن المعروف أن حمض السيتريك الموجود بكثافة في الليمون قادر على تنظيف وتطهير فروة الرأس، في حين ان الخيار يحتوي على الكثير من عناصر الترطيب التي تعيد اللمعان والنعومة للشعر وفي الوقت نفسه لا يسد المسام مثل عناصر غذائية أخرى تزيد الترطيب لكن تتراكم على الجلد.

 

وستحتاجين هنا إلى:

  • ثمرة ليمونة كبيرة
  • ثمرة خيارة متوسطة الحجم
  • زيوت عطرية (اختياري)

 

ويتم تقشير الخيار والليمون وتقطيعهما إلى قطع صغيرة للغاية، ثم المزج مع الزيت العطري وتطبيقه على الشعر كما تفعلين مع الشامبو، وبعد هذا يمكنك شطف الشعر بالماء، وهو من الطرق التي يمكنك استخدامها بكثرة مثل الشامبو خصوصًا إذا كانت فروة الرأس دهنية ولكن ليس أكثر من مرة أسبوعيًا.

 

كيف تعرفين أنك بحاجة إلى تنظيف فروة الراس

من الأفضل عادة البدء في روتين لتطهير وتنظيف فروة الرأس دون ملاحظة علامات قوية تدل على حاجة الرأس للتنظيف، ولكن هناك حالات وعلامات يجب إذا توفرت واحدة منها أو أكثر أن تتأكدي من حاجة فروة رأسك للتطهير مرة شهريا على الأقل، ومن هذه الحالات:

 

1. عدم غسل الشعر:

قد يبدو الأمر صادمًا للبعض، فهل هناك من لا يغسل شعره؟ في الحقيقة فإن هناك نسبة لا بأس بها أصبحت تلجأ إلى الشامبو الجاف لتنظيف الشعر دون التسبب في إفساد التصفيفة، كما أن استخدام الشامبو والماء يوميًا له آثار سلبية على الشعر أيضًا.

 

لذا إذا كنت من النوع الذي يلجأ كثيرًا إلى الشامبو الجاف وعدم غسل الشعر مرة أسبوعيًا على الأقل فستكون فروة رأسك في حاجة فعلية إلى التطهير حتى لا يتسبب عدم الغسيل بالماء في سد بصيلات الشعر، ويمكنك الاكتفاء بغسل شعرك مرة أسبوعيا أو كل 10 أيام خصوصًا إذا كان من النوع الجاف.

 

2. البدء في نظام غدائي جديد:

سواء لخسارة الوزن أو تقليل نسبة الكوليسترول والسموم في الجسم أو غيرها من أهداف، فإن اتباع نظام غذائي جديد لتنقية الجسم يتطلب إجراء تطهير لفروة الرأس بشكل عميق.. ما العلاقة بين الأمرين؟ سنخبرك حالًا.

 

يرتبط الأمران بشدة لأن أي عملية لطرد السموم من الجسم يجعلها أكثر تركيزا في الجلد، وبما أن الاهتمام عادة يكون أكثر على بشرة الجسم من خلال استخدام المدلكات وزيوت التطهير، فإن فروة الرأس ستعاني من انسداد المسام الناجمة عن طرد السموم من الجسم.

 

لذا عند البدء في تنقية جسمك من الداخل يجب أن تتساءل عن المكان الذي ستنتقل إليه هذه السموم وتواصل طردها حتى لا تتسبب لك في مشكلات أخرى.

 

3. زيادة معدل تساقط الشعر وترققه:

سواء كان على مستوى عدد الشعيرات، أو حجم الشعرة نفسها، فإن أي انخفاض فهيا قد يُشير إلى زيادة تراكم السموم والفطريات في فروة الرأس، وربما تلاحظين هذا عند تمشيط شعرك أو تكون التراكمات سميكة ولا تلتصق في الملابس.

 

4. زيادة مستويات التلوث وسموم البيئة:

إذا كانت مدينتك أو المكان الذي تعيش فيه مشهور بوجود نسبة عالية من التلوث فعليك اللجوء إلى تنظيف عميق لفروة الرأس كل شهر على الأكثر وذلك للتخلص من الأبخرة السامة التي تتكاثر على الشعر وفروة الرأس.

 

5. الاستخدام المكثف لمنتجات تصفيف الشعر:

إذا كنت من الذين يُكثرون في استخدام كريمات التصفيف يوميا ومثببات الشعر والفوم وغيرها، فستكونين بالتأكيد في حاجة إلى تطهير دوري لفروة الرأس، فهذه المنتجات تتراكم بشدة ولا يمكن للشامبو العادي التخلص منها بسهولة، ويزيد الأمر صعوبة إذا كانت تحتوي على نسبة عالية من الزيوت.

 

كلمة أخيرة عن تنظيف فروة الراس

تنظيف فروة الراس ليس من الأمور التي تتم بشكل أسبوعي أو حتى كل أسبوعين، ولكن يمكن أن تتم شهريًا مثلًا، ويمكن أن تكون كل أسبوعين إذا كانت فروة الرأس دهنية للغاية وتتعرض إلى الكثير من العوامل التي تسد المسام وتحتاج إلى التطهير.

 

لذا لتحديد الفترة اللازمة للقيام بخطوة تطهير فروة رأسك عليك متابعة شعرك بدقة والحصول على استشارة من خبير تصفيف وأخرى من طبيب أمراض جلدية ليوضح لك مدى حاجة الجلد إلى التطهير.

 

وعمومًا إذا كان من الصعب ملاحظة علامات معينة على فروة الرأس فإن الأمر قد يتشابه إلى حد ما مع اهتمامك ببشرة وجهك، فإذا كانت دهنية للغاية وتستخدمين الغسول باستمرار فهذا سيعني حاجة جلد الرأس لعناية مماثلة إلى حد كبير.

 

ولا يجب أبدًا أن تنسي ترطيب فروة الرأس ببلسم أو قناع طبيعي أو من المنتجات عالية الجودة لإعادة الزيوت الطبيعية لشعرك ومنع الجفاف والهشاشة.

 

المراجع:

  1. Stylecraze: Home remedies to detox your hair
  2. Bustle: how to get rid of scalp buildup
  3. simply organic beauty: 6 Signs You Need A Scalp Detox

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

على  #انستاغرام  ننشر قسائم خصم بشكل مستمر



 تابعينا الآن 

close-link